تمنراست: تفاصيل المضاربة في مادة زيت المائدة

إحباط تهريب 170 ألف لتر تحت غطاء التصدير

0 14

كشف النائب العام لدى مجلس قضاء تمنراست، أكسوم حميد، في ندوة صحافية خصصت لعرض تفاصيل المضاربة في مادة زيت المائدة، أنه بتاريخ 9 جانفي 2022، وبناءً على معلومات واردة لمصالح النيابة العامة لمجلس قضاء تمنراست، تفيد بوجود شاحنات تتأهب للخروج من التراب الوطني عبر المركز الحدودي في عين ڤزام، تم توقيفها من قبل مصالح الجمارك.وأضاف النائب العام، أنه بالنظر للحمولة الكبيرة من مادة زيت المائدة التي كانت على متن الشاحنات المتوجهة خارج التراب الوطني، تم تكليف مصالح الشرطة القضائية في عين ڤزام بالتأكد من المعلومات الواردة، أين اتضح وجود شاحنات معبأة بكمية معتبرة من زيت المائدة، وعليه أمرت النيابة العامة لمجلس قضاء تمنراست، مصالح الدرك، بفتح تحقيق معمق في القضية.وقد أفضت تحقيقات قوات الدرك، إلى وحجز البضاعة المضبوطة، وبعد تحويل الشاحنات إلى مصالح الدرك، تبين أن الحمولة تقدر بـ 34000 دلو من زيت المائدة ذو سعة 5 لترات، حيث أسفرت العملية عن توقيف 6 أشخاص.وبعد مواصلة التحقيق، تبين أن هذه البضاعة تم جلبها وتحويلها من إحدى المدن في الغرب الجزائري وكانت موجهة للتصدير بالرغم من الندرة الحادة لهذه المادة عبر الكثير من مناطق الوطن.ونظرا لكون هذه الوقائع تشكل جريمة مضاربة غير مشروعة، أمرت النيابة لدى محكمة عين ڤزام بتقديم أطراف القضية بتاريخ 11 جانفي، وفتح تحقيق ومتابعة الأشخاص بتهمة المضاربة غير المشروعة عن طريق إخفاء مادة الزيت ومحاولة تصديرها بهدف إحداث ندرة في السوق واضطراب في التموين، مع التماس أمر الإيداع ضد جميع المتهمين، وحجز البضائع ووسائل النقل المستعملة، إلى جانب توجيه التماس الاتهام للشركة المصدرة لهذه البضائع بنفس التهم، ومنعها من ممارسة النشاط.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار