تحيين مدونة التخصصات دوريا مع الشركاء الإقتصاديين “

قطاع التعليم و التكوين المهنيين

0 11

أكد مدير التكوين و التعليم بوزارة التكوين و التعليم المهنيين مولود بلعوينات أن الوزارة تعكف على تحيين مدونة التخصصات دوريا بإشراك الشركاء الإقتصاديين لمعرفة احتياجات السوق .
و في هذا الصدد تطرق لعوينات في برنامج للاذاعة إلى استراتيجية القطاع لإستحداث تخصصات جديدة تماشيا مع متطلبات السوق الوطنية، موضحا بأن الوزارة تنسق بجدية و بصفة دورية مع مختلف الوزارات و المؤسسات الاقتصادية لتحيين قائمة التخصصات.

و أوضح لعوينات بأنه تم استحداث تخصصات جديدة هذا الموسم كتربية المحار وتخصص الوقاية و الأمن المنجمي ، إضافة إلى بعض التخصصات في مجال الطاقات المتجددة و هو المجال الذي يعول عليه كثيرا قائلا :” أصبحنا اليوم نحين مدونة التخصصات بإشراك الشركاء الإقتصادين لمعرفة احتياجاتهم، وقد لاحظنا خلال السنوات الماضية حماس بعض المؤسسات الإقتصادية و اهتمامها الكبير بقطاع التكوين المهني لكن مع جائحة كورونا سجلنا تراجعا نوعا ما ،نأمل أن تتحسن الأوضاع مستقبلا خصوصا وأن الوضعية الوبائية حاليا بالجزائر مستقرة.”
و أضاف المتدخل أن التخصصات الأكثر طلبا خلال السنوات الأخيرة و التي تعرف إقبالا متزايدا هي الحرف و المهن اليدوية كالتبريد و الترصيص، و هذا نتيجة تفتح سوق الشغل على هذا النوع من المهن، مشيرا إلى توفيرمستشارين على مستوى جميع مراكز التكوين لتوجيه المتربصين قبل بدء التربص وأثنائه.

و في سياق آخر قال بلعوينات ” من بين التحديات التي يعرفها القطاع هي مرافقة الشباب في انشاء مؤسساتهم الخاصة و لهذا الغرض نركز كثيرا مع المستشارين على تحسيس المتربصين على حسن اختيار التخصص منذ البداية”.و فيما يتعلق بإدماج فئة ذوي الإحتياجات الخاصة في التكوين المهني قال بأن الوزارة لديها 5 مؤسسات خاصة بهذه الفئة في انتظار توسيعها في ولايات أخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار