الشروع في تركيب مولدين للأكسجين بأم البواقي

في إطار مجابهة جائحة "كورونا"

0 4

استفادت مؤسستان عموميتان استشفائيتان بولاية أم البواقي، مؤخرا، من مولدين للأكسجين، في إطار مجابهة جائحة “كورونا”، تم الشروع في تركيبهما، حسب ما علم من المدير المحلي للصحة والسكان، محمد العايب.أوضح العايب، أن مولدي الأكسجين، تم اقتناؤهما لفائدة هذين الهيكلين الاستشفائيين من ميزانية قطاع الصحة، لافتا إلى أن الغلاف المالي المخصص لهذين المولدين، اللذين سيدخلان حيز الخدمة خلال “الأيام القليلة” القادمة، قدره 62 مليون دج. ويتعلق الأمر بمولد للأكسجين بسعة 50 مترا مكعبا زُوّد بخاصية تعبئة قارورات الأكسجين، يجري تركيبه بمستشفى “محمد بوضياف” بالولاية، بالإضافة إلى مولد آخر (سعة 30 مترا مكعبا) بمستشفى “حمودة عمر” ببلدية عين فكرون، استنادا إلى نفس المصدر.
أضاف العايب، أنه تم في وقت سابق، تركيب مولد للأكسجين بسعة 50 مترا مكعبا بمستشفى “ابن سينا” في مدينة أم البواقي، تم اقتناؤه من قبل محسنين، كاشفا عن أنه سيتم لاحقا اقتناء مولدين آخرين للأكسجين لفائدة مستشفيي “صالح زرداني” بعين البيضاء، و«محمد بوحفص” بمسكيانة، تكفل بقيمتهما المالية ـ حسبه- محسنون. ذكر نفس المسؤول، أن المؤسسات الصحية الاستشفائية عبر ولاية أم البواقي، استفادت من 45 مكثف أكسجين، تم توزيعها سابقا بهدف التكفل الأفضل بمرضى “كوفيد-19”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار