قافلة تثقيفية ترفيهية لفائدة أطفال المناطق المتضررة من الحرائق

أطلقتها المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية بخنشلة

0 21

أطلقت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية بولاية خنشلة بالتنسيق مع المديرية المحلية للثقافة والفنون وعديد الجمعيات الناشطة في القطاع قافلة تثقيفية ترفيهية لفائدة أطفال المناطق المتضررة من حرائق الغابات حسب ما استفيد من مدير ذات المؤسسة الثقافية نذير بوثريد.وأكد ذات المسؤول أن أطفال بلدية شيلية بولاية خنشلة التي تضررت غاباتها بفعل الحرائق التي مست المنطقة خلال شهري جويلية و اوت المنصرمين استفادوا على مستوى دار الشباب الإخوة الشهداء فوناس والملعب الجواري المحاذي لها من عديد النشاطات الثقافية والترفيهية التي أطرتها المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية وعديد الجمعيات الناشطة في الميدان الثقافي بالولاية.وأضاف ذات المتحدث أن برنامج القافلة عرف في يومه الأول تنظيم عدة ورشات بعنوان “كيف نحمي غاباتنا من الحرائق” من خلال ورشة قراءة ورسم أطرها رئيس الجمعية الولائية لمسات للفنون التشكيلية فؤاد بلاع بالإضافة إلى تنظيم مسابقة فكرية للأطفال حول موضوع حماية البيئة. كما تم فتح أبواب المكتبة المتنقلة في وجه الأطفال لمطالعة الرصيد الوثائقي الخاص بكتب الصحة البيئية والتنمية المستدامة مع تلخيص فقرات عن أهم ما تحتويه هذه الكتب من رصيد معرفي حسب ما تم إيضاحه.وأردف بأنه تم بالمناسبة عرض مسرحية “مسرح الشارع” وجلسات مع الحكواتي وعروض بهلوانية وألعاب الخفة وهي العروض التي أكد – ذات المصدر- أنها لاقت استحسان جمهور الأطفال الذين توافدوا على دار الشباب الإخوة الشهداء فوناس بشيلية وتفاعلوا مع مختلف الأنشطة وصفقوا مطولا على العروض المقدمة بالمناسبة.وأفاد بوثريد بأنه تم ضمن برنامج القافلة التثقيفية الترفيهية برمجة مداخلات لأخصائيين نفسانيين عاملين بديوان مؤسسات الشباب ومديرية النشاط الاجتماعي و التضامن لولاية خنشلة حول موضوع كيفية معالجة الحالة النفسية للمتضررين من حرائق الغابات. كما ألقى الأستاذ إسماعيل عريف محاضرة عن مظاهر التضامن والتكافل بين أفراد المجتمع أثناء الكوارث أعطى من خلالها أمثلة عن هذه المظاهر التي تجلت خلال الحرائق التي أتت على آلاف الهكتارات من الغطاء الغابي بولاية خنشلة، حسب ما أضاف ذات المصدر. وأشار مدير المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة إلى أن برنامج اليوم الأول من القافلة التثقيفية الترفيهية عرف عرض روبورتاج مصور لمدة 13 دقيقة بعنوان “حرائق الغابات بعيون الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي” تم التطرق من خلاله إلى مختلف التغطيات الإعلامية التي واكبت حرائق الغابات على المستوى الوطني قبل أن يتم تكريم الأطفال المشاركين في فعاليات القافلة التثقيفية. وستحتضن قرية عين ميمون ببلدية طامزة يوم غد الأربعاء فعاليات اليوم الثاني من القافلة التثقيفية الترفيهية الموجهة لأطفال المناطق المتضررة من حرائق الغابات حسب ما تمت الإشارة إليه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار