اختتام الموسم الجامعي بجامعة محمد بوضياف بالمسيلة

تخرج أزيد من 12 الف طالب في مختلف التخصصات

0 2

أشرف مدير جامعة محمد بوضياف بالمسيلة البروفيسور كمال بداري على مراسيم حفل اختتام الموسم الجامعي 2020/ 2021، بقاعة المحاضرات الكبرى ابن الهيثم، وهذا بحضور عبد القادر جلاوي والي الولاية ،رئيس المجلس الشعبي الولائي و نواب البرلمان ، السلطات العسكرية و الأمنية للولاية، عمداء الكليات إضافة إلى الاسرة الجامعية، و طلبة المتفوقين في مختلف التخصصات.
الحفل عرف تنظيم محكما ،واحتراما صارما لبروتوكول التباعد الصحي وفق توجيهات اللجنة الصحية الوطنية لمتابعة الوباء. وفي كلمة القاها مدير الجامعة البروفيسور كمال بداري الذي رحب بالحضور و شكر الجميع على تلبية الدعوة مشيدا بدور الأسرة الجامعية في دعم الجامعة و جعلها منبرا علميا مذكرا بأهم ما ميز الموسم الجامعي و هو انفتاح الجامعة على المحيط الخارجي و تعزيز ذلك من خلال إبرام عدة اتفاقيات، ليحصي بعد ذلك عدد الطلبة المتخرجين والذي قدر هذه السنة بأزيد من 12 الف طالب في مختلف التخصصات و المستويات، كما تطرق لعدد الأبحاث العلمية المنشورة. مشيدا بالدور المميز للمخابر الجامعية وشاكرا الدعم المقدم من طرف الجهات الوصية للرقي بالجامعة . وقد اشار مدير الجامعة أن جامعته تمثل قدوة في المواطنة، باحترامها كل البروتوكولات الصحية، ومساهمتها في مقاومة تفشي الوباء. وقد عملت الجامعة على التعامل مع الظرف الصحي الاستثنائي الذي تعيشه البلاد على غرار مثيلاتها بفرض التباعد بالاعتماد على التعليم الرقمي بمختلف منصاته وأدواته المستعملة من طرف كبرى الجامعات العالمية، وذلك بتكوين أكثر من 1200 أستاذ على هذه الأرضيات, بالإضافة الى مناقشة أكثر من 5500 مذكرة ماستر عن بعد عبر التفاعل الرقمي.
تخلل الحفل ابرام اتفاقية اطار و شراكة بين جامعة المسيلة ومديرية الحماية المدنية تنفيذا لما اقرته وزارة التعليم العالي و وزارة الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الاقليم, الهدف منها تكوين الطلبة و الأساتذة و كذا الموظفين في مجال الاسعافات الأولية, كما تم عقد اتفاقية شراكة و اطار بين الجامعة و مديرية الشباب و الرياضة القاضية بالتكوين في المجال الثقافي و الرياضي. وفي إطار مساهمة الجامعة في التنمية المحلية ذكر نائب مدير الجامعة للبحث العلمي بلواضح أنه تم توجيه مواضيع البحث نحو دراسة مشاكل التنمية المحلية ب158 دراسة ميدانية أكاديمية. وفي تصريح للدكتور ميلي محمد مدير معهد تسيير التقنيات الحضرية تم المشاركة ب70مشروع للتهيئة بالولاية، منها ثلاثة مشاريع ستكون محور تعاون مع الولاية والجماعات المحلية، تتركز حول اختيار موقع بديل لمركز الردم التقني للابتعاد عن موقع المستشفى الجديد باحترام المعايير الصحية، ومشروع حماية حي عدل الجديد من خطر الفيضانات بمدينة المسيلة، و مشروع دراسة شبكة النقل الحضري بذات المدينة والاعتماد على النظام المعلوماتي الجغرافي sig, كما تم تزويد مصالح ولاية المسيلة بخارطة رقمية خاصة بالنقاط السوداء لحوادث المرور بالولاية من شأنها السماح بتتبع هاته المشاكل و معالجتها بمعية القطاعات المحلية المعنية ,وجاء هذا تبعا للاتفاقية المبرمة بين الجامعة و مديرية النقل.
هذا وشهد الحفل تكريم الطلبة المتفوقين والمتميزين خلال الموسم الجامعي المنتهي لطوري الماستر و الليسانس وكذا الطلبة الفائزين باحسن ثلاث مشاريع تخرج لهذه السنة في مجال التكنولوجيا و الذكاء الاصطناعي كما تم تكريم المبتكرين الباحثين والمخترعين الذين سجلت الجامعة مشاريعهم ال38 كبراءة اختراع و 16 مشروع مبتكر و مؤسستين ناشئتين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار