الكناري يضع قدما في نهائي كأس الكنفدرالية الأفريقية

بعد عودته بالفوز من الكاميرون في ذهاب نصف نهائي المسابقة

0 7

فازت شبيبة القبائل أمام مضيفها كوتون سبور الكاميروني بنتيجة 2-1 (الشوط الأول: 1-1)، أول أمس الأحد، لحساب ذهاب الدور نصف النهائي لكأس الكونفدرالية الافريقية.
وافتتح أصحاب الضيافة باب التسجيل في الدقيقة ال 29 عبر اللاعب لامبير غيمي أرينا, قبل أن يعدل أحمد كروم النتيجة للممثل الجزائر في الدقيقة ال 45+2.
وأضافت الشبيبة هدف الفوز في الدقيقة ال 62 بعد هدف ضد مرماه للاعب بيار إيتامي.
وسجلت الشبيبة هدفا في الدقيقة ال 39 عبر اللاعب مليك رايح, ولكن تم رفضه من قبل الحكم بداعي التسلل.
وعرف اللقاء حضور 10.000 متفرج بعد أن وافقت الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم (الكاف) بدخول الجماهير.
و كان من المقرر أن يدور اللقاء بملعب “رومدي عجيا” بغاروا, قبل أن يحول إلى ملعب “أحمدو أهيدجو” بياوندي بسبب صعوبات وضع نظام حكم الفيديو المساعد (“الفار”).
يذكر أن الفريقين التقيا خلال مرحلة المجموعات, حيث فازت الشبيبة ذهابا وإيابا (1-0 بتيزي وزو, و 2-1 بغاروا).
و ستجرى مباراة الإياب يوم الأحد 27 جوان (سا 00ر20) بملعب “5 جويلية” الأولمبي (الجزائر العاصمة).
و تجمع المباراة الثانية للدور نصف النهائي (ذهاب) لكأس الكونفدرالية يوم الأحد بالقاهرة بين نادي بيراميدز المصري و الرجاء البيضاوي المغربي (سا 00ر20 بتوقيت الجزائر).
تحدث المناجير ووكيل اللاعبين والمدربين لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم عبد العالي عاشوري عن التقني الفرنسي دونيس لافان ، مدرب شبيبة القبائل الذي وضع قدما في نهائي كأس الكاف، كما سينشط نهائي كأس الرابطة أمام نجم مـﭭرة بالإضافة إلى أنه يحتل المركز الخامس في ترتيب المحترف برصيد 42 نقطة وبناقص مباراتين.
وقال عاشوري في إتصال لـ “وسيلة اعلامية “: “لافان يملك سيرة ذاتية غنية لقد خاض عدة تجارب تدريبية في مشواره، ما يحققه الآن مع شبيبة القبائل ليس جديدا عليه وأتمنى له أن يحقق الأفضل”.
وأضاف: ” دونيس له خبرة كبيرة في إفريقيا وهو ما سمح له بقيادة ” الكناري” إلى هذه المرحلة من المنافسة القارية”.
وأردف: “لافان لديه شخصية قوية، لا يريد أن يتدخل أي شخص في صلاحياته وفي عمله، كما أنه يعرف جيدا كيف يكسب اللاعبين، ناهيك على أنه مدرب يتصرف بحكمة خلال الفترات الصعبة، مدرب محترف بأتم معنى الكلمة وليس من المدربين الذين يبحثون كثيرا عن المال”.
وختم عاشوري: “ربما عودة لافان إلى العمل مرة أخرى بالجزائر هي التأكيد على أنه مدرب كفء ويحب التحديات من أجل الألقاب أتمنى له النجاج والتتويج بمزيد من الأٌلقاب مع ” الجياسكا” لأنهم يستحقون ذلك”.
للإشارة فإن المتحدث ذاته كان وسيطا بين لافان وفريق شباب قسنطينة في أول تجربة له بالجزائر، وحقق نتائج طيبة لكنه غادر خلال الشق الثاني من الموسم بعد مغادرة المدير العام للنادي طارق عرامة ورغبة المسؤولين آنذاك في تعيين مدرب آخر ما جعله يغادر الفريق.
زهرة.ريان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار