المحطة الودية الثانية: الخضر في مواجهة صعبة ضد النسور المالية

الجزائر - مالي اليوم على 20:45 سا بالبليدة

0 16

– تسعة غيابات في صفوف منتخب مالي
– محرز و مبولحي جاهزان للمشاركة في اللقاء

بنية المواصلة على نفس الديناميكية والحفاظ على سلسلة المقابلات دون اي انهزام, يواجه المنتخب الجزائري لكرة القدم نظيره المالي اليوم الأحد بملعب “مصطفى تشاكر” بالبليدة ابتداء من الساعة 45ر20 في لقاء ودي ثاني يجدد به “الخضر” العهد بالمنافسة.
فبعد مرور شهرين من انتهاء التصفيات المؤهلة لكأس افريقيا-2021 بالكاميرون (المؤجلة الى 2022), يلعب حامل اللقب القاري ثلاث مواجهات ودية لتعويض مقابلتي الجولتين الاولى و الثانية من تصفيات مونديال-2022, المؤجلتين من شهر يونيو الى سبتمبر المقبل بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.
فقبل الداربي المغاربي الكبير “للخضر” ضد المنتخب التونسي يوم 11 يونيو برادس, يسعى اشبال الناخب الوطني جمال بلماضي في المحطة الودية الثانية التي تجمعهم بفريق مالي (المركز 57 في الترتيب الأخير للفيفا), الى تحقيق نتيجة جيدة ومن ثم معادلة الرقم القياسي للمقابلات بدون انهزام الذي بحوزة المنتخب الايفواري ب26 مقابلة.
وتعزّزت صفوف المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم، أول أمس الجمعة، بِلاعبَين جديدَين. مقابل مغادرة زميل لهما لِتربّص “الخضر”.
والتحق بِالمركز الفني الوطني لِسيدي موسى كلّ من حارس المرمى وهاب رايس مبولحي، والجناح رياض محرز . اللّذَين غابا عن مواجهة موريتانيا الخميس.
وبِالمقابل، سمح الناخب الوطني جمال بلماضي للمهاجم أندي ديلور بِالعودة إلى فرنسا، لِكونه يُعاني إصابة عضلية حرمته من خوض الودّيات الثلاث لـ “الخضر”.
وأوضح موقع الفاف، أن مباراة الخضر، أمام مالي، والمقررة يوم 6 جوان، بملعب “مصطفى تشاكر”، ستجرى تحت الحكم مصري أجمد الغندور، بمساعدة مواطنيه سمير جمال، وعبد الفتاح هاني، بالإضافة للحكم الرابع نور الدين إبراهيم.
وسيغيب تسعة لاعبين محترفين عن صفوف منتخب مالي، لمّا يُواجه الجزائر مساء اليوم ، وتنوّعت أسباب غياب هؤلاء اللاعبين، بين الإصابة والمشكل الإداري. ويوجد بينهم القائد والمهاجم موسى ماريغا (30 سنة) اللاعب الحالي لِنادي الهلال بطل السعودية، والزميل السابق لِمتوسط الميدان الجزائري ياسين براهيمي، في صفوف نادي بورتو البرتغالي.
ولكن رغم هذه الغيابات الكثيرة، فإن الناخب الوطني المالي محمد ماغاسوبا وجّه الدّعوة لـ 26 لاعبا، تأهّبا لِمواجهة “محاربي الصحراء” أبطال إفريقيا.
هذا وواصل المنتخب الجزائري لكرة القدم سلسلة نتائجه الايجابية عقب تسجيله الفوزا أمام نظيره الموريتاني بنتيجة 4-1 سهرة الخميس بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة, في لقاء ودي تحضيري.
وكانت أول فرصة في اللقاء للمهاجم إسلام سليماني الذي كاد أن يفتتح باب التسجيل في الدقيقة ال3 من عمر اللقاء. وضيع ”الخضر” بعض الفرص السانحة للتهديف خلال مجريات الشوط الأول حيث تمكن دفاع الضيوف من التصدي لكل اللقطات. وتمكن أشبال المدرب جمال بلماضي من افتتاح باب التسجيل في الدقيقة ال40 بفضل اللاعب سفيان فغولي.
بعد انطلاق الشوط الثاني, أحدث مدرب المنتخب الموريتاني, الفرنسي كورانتين مارتينس, ثلاثة تغييرات في التشكيلة من أجل العودة في اللقاء. الأمر الذي تمكن من تحقيقه في الدقيقة ال56 بفضل اللاعب يعقوب سيدي بعد خطأ في التمركز للحارس الجزائري أوكيدجة.
فرحة التعادل لم تكن طويلة للضيوف حيث عاد اللاعب سفيان فغولي من جديد مسجلا الهدف الثاني للخضر رافعا رصيده مع الجزائر إلى 16 هدفا. وواصل المنتخب الوطني اللعب بطريق هجومية وهذا ما مكنه من اضافة الهدف الثالث والرابع بفضل آدم وناس (د61) وبغداد بونجاح (د70) على التوالي.
وكان المنتخب الوطني قريبا من إضافة أهداف أخرى لولا تضييع العديد من الفرص التي أتيحت له خاصة خلال مجريات الشوط الثاني. وبمناسبة هذا اللقاء الودي, اعتمد الناخب الوطني على تشكيلة تضم العديد من الأسماء الاحتياطية, كما سجلت أول ظهور اللاعب أحمد توبة .
زهرة.ريان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار