محليمساهمات

إستفادة مناطق الظل ببلدية سيدي بوتشنت من مشاريع تنموية

تيسمسيلت

إستفادت مناطق الظل سيدي بوتشنت (تيسمسيلت) من عدد من المشاريع التنموية الاستعجالية الرامية لتحسين الإطار المعيشي لسكانها , حسبما أعلن عنه يوم الثلاثاء والي الولاية . أجرى والي ولاية تيسمسيلت ، عباس بداوي ، زيارة عمل إلى مناطق الظل عبر بلدية سيدي بوتشنت (دوار عين بزاز ودوار بني حيان ،أولاد سيدي أحمد)، أين إطلع على وتيرة سير المشاريع الموجهة لتحسين ظروف عيش الساكنة بالإضافة إلى الإستماع إلى إنشغالات قاطني الدواوير. تم خلاله الوقوف على مدى تطبيق القرارات المتخذة خلال الزيارات الميدانية و كذا الإجتماعات المخصصة لتجسيد المشاريع التنموية الموجهة لتحسين ظروف عيش ساكنة مناطق الظل عبر بلدية سيدي بوتشنت . في إطار تفقد ظروف عيش ساكنة مناطق الظل بالولاية، زار السيد والي الولاية عباس بداوي ، مناطق الظل عبر بلدية سيدي بوتشنت (دوار عين بزاز ودوار بني حيان ،أولاد سيدي أحمد)، أين إطلع على وتيرة سير المشاريع الموجهة لتحسين ظروف عيش الساكنة بالإضافة إلى الإستماع إلى إنشغالات قاطني الدواوير، وأكد  عباس بداوي، بأن الدولة عازمة كل العزم على تغيير ملامح مناطق الظل إلى الأحسن، والقضاء تدريجيا على مظاهر المعاناة .  تم خلاله الوقوف على مدى تطبيق القرارات المتخذة خلال الزيارات الميدانية و كذا الإجتماعات المخصصة لتجسيد المشاريع التنموية الموجهة لتحسين ظروف عيش ساكنة مناطق الظل عبر بلدية سيدي بوتشنت . أين التقى السيد الوالي بممثلي الدوار الذين رفعوا له جملة من الإنشغالات التي تمحورت حول : تزويدهم بمياه الشرب و كذا الغاز مع إنجاز الإنارة الخارجي و إعادة الإعتبار للطريق و المسالك المؤدية للدواوير  الذين يضموا كثافة سكانية معتبرة . استفد سكان الدواوير من المياه الصالحة للشرب ، و خزانات مائية وكذا الحنافيات عمومية و تزويد المواطنين بالغاز  البروبان  وتزويد مناطق الظل لبلدية سيدي بوتشنت بالطاقة الشمسية . كشف والي الولاية تيسمسيلت،  عباس بداوي، لقد تم انجاز أكثر من 153 مشروع ، كما أن هنالك 173 مشروع قيد الانجاز . احصت مصالح ولاية تسمسيلت 326 منطقة ظل على مستوى مختلف تراب بلديات الولاية ، وهذا في اطار الخاص بهذه المناطق من اجل التكفل بانشغالات سكانها والتي تأتي في مقدمتها ، الربط بشبكات مياه الشرب ، توصيل الكهرباء ، الغاز الطبيعي وكذا فتح المسالك لفك العزلة عن العديد من المواطنين، اضافة الى التكفل ببعض النقائص و التي تخص و تهم قطاعات اخرى ، كالصحة ، الموارد المائية ، التربية    و الفلاحة وهو ما سيعود بالنفع على الساكنة من خلال تحسين ظروفهم المعيشية وتشجيعهم على الاستقرار بتلك المناطق التي طال ما عانوا كثيرا بسبب غياب ادنى ضروريات الحياة والعيش الكريم، الامر الذي حتم على السلطات العليا في البلاد التفكير في مخطط استعجالي لرفع الغبن عن المواطنين من خلال تنمية المناطق المذكورة التي كانت مهمشة في وقت سابق ، و في ذات السياق فقد تم تسجيل عدة عمليات ، منها ما انطلقت بها الاشغال ومنها قيد الانجاز. كشف والي الولاية، عن رصد غلاف مالي معتبر موجه لتنمية مناطق الظل على المستوى الولاية خلال هذه السنة 2021 .                                                                            مغيث  عابد

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock