اخر الاخبارالاخبار الرئيسيةوطني

صحفي فرنسي يواجه بلاده بـ “فضائع استعمارها للجزائر”

طالب الصحفي السياسي الفرنسي، جون ميشال أباتي فرنسا بلاده بتقديم باعتذاراتها للجزائر، واصفا استعمارها “بالعمل السياسي الطائش”.
وفي مناظرة تلفزيونية حول الاستعمار الفرنسي، انتقد آباتي، موقف بلاده الرافض لفكرة الاعتذار للجزائر، مؤكدا أن ما فعلته فرنسا بين (1830-1962) لا يشبه أي استعمار، قائلا:” احتلال الجزائر لا يشبه احتلالا أخر. يجب علينا تقديم اعتذارات للجزائر”.
وفي الصدد ذاته أضاف “نحن لا نعلم سبب احتلال فرنسا للجزائر يوم 5 جويلية 1830. لقد كان عملا سياسيا طائشا”، موضحا أنه في تلك الفترة “شن شارل فيليب دو فرانس، المعروف باسم شارل الخامس،عملية عسكرية لمجده الشخصي”.
وقال أباتي “وانطلاقا من هنا بدأ احتلال فرنسا للجزائر والذي كان عنيفا جدا مما دفع الصحافة الأوروبية إلى شن حملة سنة 1845 للتنديد بهذا الاستعمار”.
كما ندد أباتي باحتلال فرنسا للجزائر، معربا عن استيائه من حرمان الأجيال الجزائرية من حقوقها وأراضيها.
وأضاف الصحفي المعروف بمواقفه السياسية العادلة والشجاعة بالقول “لقد استولينا على أراضي الجزائريين ومنعنا 5 أجيال من التمدرس كما أطلقنا قذائف النابالم على القرى الجزائرية”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock